spot_img

ذات صلة

جمع

ذكرى رحيل عادل أدهم .. سينما الهناجر تحتفل بالبرنس | فن وثقافة

من خلال موقع شبكة جدة الإحبارية تستعرض معكم في...

أسعار التذاكر تصل لـ41000 جنيه.. حفلات عيد الحب بمصر | فن وثقافة

من خلال موقع شبكة جدة الإحبارية تستعرض معكم في...

تغريم محمد رمضان 10 آلاف دولار .. تفاصيل | فن وثقافة

من خلال موقع شبكة جدة الإحبارية تستعرض معكم في...

استخدامات جديدة لهاتفك الذكي ربما لا تعرفها | تكنولوجيا

من خلال موقع شبكة جدة الإحبارية تستعرض معكم في...

ميتا تسخدم نظام VRS المدعوم بالذكاء الاصطناعي لمواجهة إعلانات الشركات

تعمل شركة ميتا الأمريكية على الحد من التمييز في الإعلانات عبر مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة. وسيتم ذلك من خلال استخدام تكنولوجيا تسمى “نظام تقليل التباين” (Variance Reduction System) واختصاره هو (VRS). إنه نظام جديد من المقرر أن يطابق بشكل كبير الجمهور المستهدف وفي الوقت نفسه لا ينبغي أن يميل بشكل غير عادل تجاه مجموعات ثقافية معينة.

– كيف سيعمل نظام VRS؟

بمجرد أن يشاهد عدد كاف من الجمهور على الموقع التواصل الاجتماعي الإعلان المطروح سوف يحدث التالي:

  • يبدأ نظام Variance Reduction System في تحليل التركيبة السكانية الإجمالية للمشاهدين ومقارنتها مع الشريحة المستهدفة من قبل المعلنين والمسوقين.
  • يتولى النظام بعد ذلك تعديل احتمالات ظهور الإعلان للفئة غير المستهدفة، وعرضه أكثر أو أقل وفقًا لمجموعات معينة.
  • يستمر نظام Variance Reduction System في العمل طوال فترة تشغيل الإعلان.

على صعيد متصل أعلنت شركة ميتا عن أنها على علم مسبق ودراية كاملة بقضايا الخصوصية المحتملة، مؤكدة أن النظام لا يمكنه رؤية عمر الفرد أو جنسه أو عرقه، كما أن الذكاء الاصطناعي المستخدم ممنوع من تعلم المعلومات الديموغرافية الفردية بمرور الوقت.

ومن المقرر أن يتم استخدام نظام Variance Reduction System مبدئيًا على إعلانات محدودة لمستخدمي الولايات المتحدة الأمريكية في المرحلة الأولى ثم في مرحلة لاحقة سيصل النظام إلى إعلانات الائتمان والتوظيف.

اقرأ أيضًا:

ابتكار تقنية جديدة تتيح لمس الأشياء في عالم الميتافيرس

– تاريخ نظام VRS

يأتي نظام Variance Reduction System كنتاج عمل استمر لمدة أكثر من عام بين شركة ميتا ووزارة العدل ووزارة الإسكان والتنمية الحضرية بالولايات المتحدة.

وقد أصرت الحكومة الأمريكية على هذا التعاون؛ إذ تم اتهام شركة ميتا -أو فيسبوك سابقًا- في عام 2019 بالتمييز في إعلانات الإسكان؛ من خلال السماح للمعلنين باستبعاد بعض الديموغرافيات.

نتيجة لذلك ذكرت شركة ميتا في تسوية تمت خلال يونيو 2022 أنها:

  • سوف تنشر نظام Variance Reduction System لضمان المساواة.
  • ستعمل الشركة الأمريكية على إلغاء أداة جمهور الإعلانات الخاص (Special Ad Audience) التي يُزعم أن خوارزميتها أدت إلى التمييز.

الجدير بالذكر أن شركة ميتا ليست الوحيدة التي تسعى لتقليل الإعلانات التمييزية فقد سبقتها بخطوات شركة جوجل التي منعت المعلنين من شريحة معينة في إعلانات الإسكان والائتمان وإعلانات الوظائف بدءًا من عام 2020.

المصدر

اقرأ أيضًا:

كيف سيغير الواقع الافتراضي والميتافيرس مقرات العمل في عام 2023؟

 

الرابط المختصر :

radwa
radwa
حاصلة علي بكالوريوس تجارة، كاتبة بموقع شبكة جدة نيوز ، وأهتم بمتابعة آخر الأخبار الحصرية وكل ما هو جديد
spot_imgspot_img