قصف إسرائيلي عنيف على مدينة غزة

تجدد الغارات الإسرائيلية على قطاع غزة، قائلاً إنه تم استهداف شرقي جباليا، الأمر الذي أدى إلى احتراق مصنع للإسفنج، واستهدفت غارة أخرى شرقي حي الزيتون في غزة.

مراسلنا تحدث عن استهداف منطقة قرب أبراج العودة شمالي القطاع، وعن قصف إسرائيلي جديد استهدف منزلاً في حي الشجاعية شرقي مدينة غزة.

وكان مراسلنا تحدث عن سقوط قذائف مدفعية على منازل المواطنين في منطقة زلاطة شرقي رفح، الأمر الذي أدى إلى احتراق عدد من المنازل والأراضي الزراعية، مشيراً إلى أن الدفاع المدني وصل إلى المكان وحاول إخماد الحرائق تزامناً مع استمرار القصف المدفعي، وهو ما اضطره إلى الانسحاب.

وأطلقت طائرة استطلاع عدة صواريخ خلف مسجد الخلفاء في جباليا شمالي قطاع غزة، حيث أصيبت عائلة كاملة جرّاء الاستهداف بالقرب من عيادة الرمال. 

كما تحدث مراسلنا عن ارتقاء شهيدة طفلة ووالدها ووقوع عددٍ من الإصابات، جرّاء استهداف طائرات الاحتلال عمارة الشوا وسط قطاع غزة، والتي توجد فيها مكاتب الهلال الاحمر القطري ومؤسسات أخرى.

وأكد أنه تمّ التنسيق مع الصليب الأحمر لدخول سيارات بعد مناشدات من المواطنين، وخصوصاً أن هذه المنطقة ذات كثافة سكانية وتحتوي على عشرات المنازل.

وقال مدير الدفاع المدني في غزة، “نفتقر إلى أدنى الاحتياجات، و”إسرائيل” تمنع إدخال الآليات والمساعدات”.

وأشار مراسل الميادين إلى أن طائرة استطلاع إسرائيلية استهدفت فيلاّ سكنية شمالي غربي مدينة غزة، مؤكداً انقطاع التيار الكهربائي عن أجزاء واسعة من غزة جرّاء الأضرار الناجمة عن العدوان.

وتم استهداف منزل وتدميره بالكامل في حي التفاح شرقي مدينة غزة. وقال مراسل الميادين إن مدفعية الاحتلال أطلقت عدداً من القذائف في منطقة تل الذهب غربي بيت لاهيا شمالي قطاع غزة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى