spot_img

ذات صلة

جمع

ذكرى رحيل عادل أدهم .. سينما الهناجر تحتفل بالبرنس | فن وثقافة

من خلال موقع شبكة جدة الإحبارية تستعرض معكم في...

أسعار التذاكر تصل لـ41000 جنيه.. حفلات عيد الحب بمصر | فن وثقافة

من خلال موقع شبكة جدة الإحبارية تستعرض معكم في...

تغريم محمد رمضان 10 آلاف دولار .. تفاصيل | فن وثقافة

من خلال موقع شبكة جدة الإحبارية تستعرض معكم في...

استخدامات جديدة لهاتفك الذكي ربما لا تعرفها | تكنولوجيا

من خلال موقع شبكة جدة الإحبارية تستعرض معكم في...

المركبات ذاتية القيادة.. هل تساعد في نقل البضائع والركاب؟

هناك العديد من الأحداث التي يجب أن تكون المركبات ذاتية القيادة على استعداد للتعامل معها في أجزاء من الثانية . ويمكن أن تكون للأخطاء التي ترتكبها عواقب وخيمة؛ ما يحتم علينا تلافي هذه الأخطاء. لذلك يجب تطوير الذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي الخاص بصناعة هذه المركبات. بالإضافة إلى تطوير أجهزة الاستشعار المتقدمة، وبرامج المحاكاة التي يمكن أن تحاكي القيادة في العالم الحقيقي.

 

منْ يطبق هذه التكنولوجيا؟

في عام 2007 بدأت وكالة الأبحاث الدفاعية المتقدمة الأمريكية (داربا) تحرز تقدمًا ملحوظًا في اختبار وتطوير المركبات ذاتية القيادة (AVs).

وعلى مدى العقد الماضي ساهمت صناعة السيارات المستقلة في حل العديد من التحديات التقنية. اتضح ذلك في تمكن المقيمين بمنطقة East Valley of Phoenix -التابعة لولاية أريزونا- من فتح تطبيق Waymo One، واختيار رحلة والوصول إلى المكان الذي يحتاجون للذهاب إليه بسيارة دون سائق بشري.

كما حققت العديد من شركات AV تقدمًا هائلًا في مدن متنوعة مثل: لاس فيجاس وسان فرانسيسكو في الولايات المتحدة وأكسفورد في إنجلترا.

 

 

ما الذي ستتعامل معه المركبات ذاتية القيادة؟ و في أي المناطق؟

تركز صناعة الصوت والصورة الآن على إتقان تقنية القيادة القابلة للتعميم؛ ما يسهل انتشار المركبات ذاتية القيادة عبر مناطق جغرافية مختلفة. هذا أمر مهم؛ لأن هذه المركبات ليست لها فائدة تجارية إذا لم يكن من السهل تشغيلها في أماكن مختلفة.

لذلك يجب أن تكون التكنولوجيا الخاصة بتلك المركبات قادرة على التعامل مع عدة عوامل التي تتمثل في: حركة المرور والتلال والضباب ودرجات الحرارة الحارقة وموسم الرياح الموسمية في فصول الشتاء الباردة والطرق السريعة، كذلك يجب أن تكون هذه التكنولوجيا التقنية قادرة على تشغيل أنواع مختلفة من المركبات ذاتية التشغيل (مثل الحفارات والشاحنات وسيارات الإنقاذ ) بأمان وثبات.

 

هل ستكون وظيفتها نقل الركاب فقط؟

سوف يشهد النقل بالشاحنات أيضًا تقدمًا. ومن المتوقع أن تزداد أحجام الشحن؛ ما يوضح كيف يمكن للمركبات ذاتية القيادة المساعدة في فك سلاسل التوريد وحل مشكلة النقص الهائل في سائقي الشاحنات. ووفقًا للاتحاد الدولي للنقل البري كان العالم ينقصه أكثر من 2.6 مليون سائق شاحنة في عام 2021.

وفي عام 2023 ستصبح الحفارات الكبيرة المستقلة مشهدًا أكثر شيوعًا، خاصة في تكساس وأريزونا. لذلك ستوقع شركة AV المزيد من الشراكات مع شركات النقل ووسطاء الشحن والعلامات التجارية الاستهلاكية الكبرى. كما يتوقع أن تستخدم في إنقاذ الأفراد على الطرق السريعة.

في النهاية سيكون لاستخدام المركبات ذاتية القيادة في نقل الأشخاص والبضائع بشكل مستقل تأثير كبير في حياتنا اليومية واقتصادنا ومجتمعاتنا. هذا التأثير لا يقل أهمية عن اختراع السيارات في القرن الماضي.

 

اقرأ أيضًا

الروبوتات والمركبات ذاتية القيادة خدمة جديدة بمجال توصيل الطلبات للمنازل

المصدر

 

 

الرابط المختصر :

radwa
radwa
حاصلة علي بكالوريوس تجارة، كاتبة بموقع شبكة جدة نيوز ، وأهتم بمتابعة آخر الأخبار الحصرية وكل ما هو جديد
spot_imgspot_img