الصحة والجمال

لاول مرة مصري يتوقف قلبه لاكثر من 30 دقيقة ويعود للحياة مجددا

لاول مرة مصري يتوقف قلبه لاكثر من 30 دقيقة ويعود للحياة مجددا نوه البيان إلى أن هذه الحالة هي الأولى من نوعها التي تحدث في العالم أو “من المرات المعدودات التي حدثت من قبل ولم نسمع عنها” وفق المذكور.

وكشف البيان أن المريض عمره ٤٢ عاما، ودخل إلى المستشفى صباح الخميس في تمام الساعة 11 صباحا بتوقيت مصر، وكان يعاني من آلام في الصدر خضع على إثرها لرسم قلب، حتى تبين فيما بعد إصابته بجلطة في القلب: “أثناء مناظرة الحالة حدث توقف مفاجئ لعضلة القلب وارتجاف بطيني”.

وعلى الفور، نفذ الأطباء ٧ صدمات كهربائية للمريض، بجانب وضع ١١ أمبول أدرينالين، و٦ أمبولات بيكارب، و4 أمبولات كردارون، بجانب أمبول أتروبين، في جهود استمرت لـ٣٥ دقيقة.

وبلغ عدد دورات الإنعاش الرئوي 11 مرة، بسبب توقف قلب المريض بنفس العدد.

وبعد إجراء الدورة رقم 11، عاد القلب للعمل مجددا واستغنى المريض عن جهاز التنفس الصناعي، وهو ما تبعه انتظام درجة وعيه.

وانتقل المريض بعدها إلى مستشفى دمنهور التعليمي لإجراء قسطرة قلبية، حتى تبين للأطباء أنه يعاني من انسداد كامل في الشريان الأمامي الرئيسي المغذي لثلثي عضلة القلب.

ومن ثم، ركّب الأطباء للمريض دعامة ذكية، وبعدها عاد الدم للتدفق في عضلة القلب.

وختم البيان: “ندعو للمريض بالشفاء العاجل، وأن يمتعه الله بالصحة والعافية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى