الصحة والجمال

اخراج المياه من الأذن بعد السباحة او دخول الحمام

بمجرد الفروغ من السباحة، يعاني البعض من مشكلات في الأذن، تتعلق بدخول كمية من المياه فيها، في أمر يثير الضيق، ويدفع الشخص للبحث عن حلول للتخلص من المياه.

ومن ثم، وجهت الممارسة العامة، الدكتورة إيلي كانون، عددًا من النصائح لإخراج المياه من الأذن، عقب الفروع من السباحة.

وقالت “كانون”، خلال تقرير نشرته عبر صحيفة “ديلي ميل”: “يمكن أن يكون السباحون عرضة لمشاكل الأذن، بسبب دخول الماء والجراثيم إلى الأذن. فيشتكي الكثير من المرضى من انسدادها”.

وأردفت: “من الصعب عليهم معرفة ما إذا كانت المشكلة تتعلق بالشمع أو العدوى أو الماء أو أي شيء آخر، ولهذا السبب يعد الفحص ضروريًا”.

ونصحت “كانون”، بضرورة التوجه سريعًا إلى مختص لإجراء فحص سريع للأذن، مع التنويه إلى أن إزالة شمع الأذن الزائد في هذه الحالة ليست ضرورية: “يكون بمثابة واقي”.

كما نصحت “كانون” بضرورة الحفاظ على جفاف الأذنين، من خلال استخدام غطاء أو سدادات أذن، أو حتى قوالب سباحة مخصصة.

وفي حال تعذر إجراء ما سبق، ودخول المياه في قناة الأذن، توجه “كانون” بضرورة إمالة الرأس لأسفل، وسحب الأذن في اتجاهات مختلفة، في عملية تؤدي إلى شد قناة الأذن، بما يسمح لها بالفتح لتصريف المياه.

كما يمكن أيضًا استخدام مجفف الشعر على درجة حرارة منخفضة بحسب “كانون”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى